الرئيسية » حوادث » السيبة : سائق حافلة ألزا يحاصر إقامة سكنية

السيبة : سائق حافلة ألزا يحاصر إقامة سكنية

عاشت الاقامة السكنية الاطلسي مساء امس الاربعاء 12 فبراير على على الساعة العشرة والربع على وقع غضب عارم للساكنة بعد ان اقدم سائق حافلة “الزا” رقم 926

تحت ترقيم تسلسلي 23168 ب 26 بتهوره على وضع الحافلة وسط الطريق متجاهلا عرقلته للطريق العام و الأخطر من ذلك اغلاقه المحكم للمنفذ الوحيد لاقامة الأطلسي بشارع ابن سينا .
الحادث الخطير ، عرف احتجاجا عارما للساكنة و التي ظلت محتجزة دخولا و خروجا بحثا عن السائق المجهول.
هذا الاخير الذي ضرب مناداة الجميع عرض الحائط لفك الاحتجاز بدعوى تناوله الوجبة السريعة باحد المحلات المجاورة و تاركا الحافلة وسط الطريق العام و مغلقا البوابة الوحيدة للاقامة السكنية وسط سخط للساكنة المحتجزة حينه.
فبعد تنبيهات الحضور و صراخ الساكنة، عمد السائق الى التمادي و تغافل جل تلك النداءات بدعوى انه هو الأولى بوجبته و ان شكايات الساكنة لا تعنيه في شيء.
لهذا الغرض، تقدم المتضررون بشكاية مستعجلة للجهة المختصة رفقة شهادات و معاينة موثقة لهذا السلوك المشين وسط غضب هؤلاء حول وضعية النقل الحضري و سلوكات بعض السائقين المتهورين،.
فلولا اجبار بعض شهود عيان السائق على ازالة الحافلة من وسط الطريق و فك الحصار عن بوابة الاقامة السكنية لتطور الامر الى مالا يحمد عقباه خصوصا ان بعض الحالات المستعجلة كانت بداخل احدى السيارات و التي تعذر عليها الخروج بحكم وضعية الحافلة الغير قانونية والغير المسؤولة.
سلوك مرفوض و تعنث مقصود وجب معه المحاسبة خصوصا انه خلف حسرة واسى عميقين جراء التهور و عدم احترام قانون السير وكذا تجاهل الحصار الذي سببه هذا السائق مقابل تناوله لوجبته ضدا على راحة و طمأنينة الساكنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *