الرئيسية » حوادث » رد الاعتبار للإعلامية مريم سعيد

رد الاعتبار للإعلامية مريم سعيد

قررت قناة “MBC”  رد الاعتبار للإعلامية المغربية مريم سعيد، بإعادتها إلى عملها بالقناة، الذي تم فصلها منها بعد نشر حساب “حمزة مون بيبي” لصور لها شبة عارية.

وكان الحساب المذكور استهدف مريم سعيد بعد خلاف لها مع دنيا باطمة، التي قررت الغرفة الجنحية بمحكمة الإستئناف بعد قرار لوكيل الملك بالمحكمة ذاتها، بالطعن في قرار قاضي التحقيق الذي قضى بإقرار كفالة مالية قدرها 30 مليون سنتيم ومتابعتها في حالة سراح دون منعها من مغادرة البلاد، لتقرر المحكمة بناء على الإستئناف المقدم رفع مبلغ الكفالة ليصل إلى 50 مليون سنتيم وإغلاق الحدود في وجهها.

ومن المنتظر أن تتواصل التحقيقات تفصيليا مع دنيا وشقيقتها، في جلسة مقبلة بتاريخ 10 فبراير 2020، على خلفية متابعتها ضمن ملف حساب “حمزة مون بيبي”، مع عدد من الأشخاص من أجل ” تكوين عصابة إجرامية” ، و الابتزاز والتهديد بنشر الصور الخاصة للأشخاص”، و”السب والقذف والطعن في العرض والشرف”، و”تلفيق الاتهامات من أجل الحصول على مبالغ مالية”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *