الرئيسية » تقافة و فنون » تشويه السور التاريخي لمراكش

تشويه السور التاريخي لمراكش

يتعرض سور مراكش لهجوم عنيف من طرف بعض السكان، خصوصا بمنطقة باب الدباغ. قبور الشو، حيث تم إلحاق جزء من البناية التاريخ إلى بعض المحلات، في غياب اي تدخل السلطات المحلية، التي يقف اعوانها مجرد وضع قليل من الرمل ومواد البناء أمام أي منزل.

كما أن وزارة الثقافة التي يعهد لها الاهتمام بالسور لا تحرك ساكنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *