تباشر عناصر الدرك الملكي بالجماعة الترابية سيدي وحال، بإقليم السراغنة، تحقيقاتها في قضية وفاة إحدى السيدات مساء  السبت 17 غشت الجاري خلال سهرة ماجنة.

وأفاد مصدر مطلع، أن مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي سيدي رحال استقبلت شخصا يؤكد أنه قضى ليلة حمراء مع عشيقته القاطنة بسيد الزوين وحينما استيقظ، عصر السبت، وجدها جثة هامدة.
هذا، وتم اعتقال الخليل و وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية ،قبل الانتقال إلى منزله من أجل فتح تحقيق في ظروف وملابسات الوفاة الغامضة.
وصرح الخليل البالغ من العمر 56 سنة أن عشيقته تبلغ من العمر 49 سنة وتربطه بها علاقة غرامية منذ 30 سنة حيث يلتقيان كل اسبوعين يمارسان الجنس ويعاقران الخمر.
هذا وانتقلت عناصر الفرقة العلمية والتقنية التابعة للقيادة الجهوية للدرك بمراكش، إلى المنزل المذكور، لتعميق  البحث ونقل جثة الهالكة إلى مستودع الأموات بمدينة مراكش، لإخصاعها التشريح الطبي، طبقا لتعليمات  النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بمراكش.

في انتظار عرض العسيق على أنظار العدالة لمحاكمته من أجل المنسوب إليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *