الرئيسية » حوادث » التحقيق في وفاة مستشار جماعي بالسراغنة

التحقيق في وفاة مستشار جماعي بالسراغنة

أمر الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بمراكش، نقل جثة الهالك المسمى قيد حياته “م م ” إلى مستودع الأموات بمراكش، وعرضها على الطب الشرعي، لإخضاعها للتشريح الطبي للوقوف على ملابسات الوفاة و ظروفها.

و يذكر أن الهالك وهو مستشار جماعي في العقد التاسع من العمر، في ا ونائب رئيس لجنة المالية بجماعة الشعراء التابعة لدائرة العطاوية، بإقليم السراغنة، فارق الحياة في ظروف وصفها العديد من ابناء المنطقة بالغامضة.
وافادت مصادر مقربة من اسرة الهالك، ان جثته تم العثور عليها على ارضية الطابق السفلي، بعد أن لفظ الهالك انفاسه الاخيرة متأثرا بجروح بليغة اصيب بها على مستوى الرأس.

في حين قال مصدر ثاني وعضو مسؤول بالمجلس الجماعي للشعراء، إن ان الهالك كان يعاني من مرض الزهايمر وكان يتابع علاجه بواسطة ادوية الى ان لقي اجله المحتوم، مشيرا إلى إمكانية سقوطه من نافذة غرفة بالطابق العلوي بمنزله الكائن بتجزئة مفتاح الخير بمدينة العطاوية، مما عجل بوفاته .
هذا واستنفر الحادث السلطة المحلية ورجال الدرك الملكي وعناصر الوقاية المدنية، للوقوف على ظروف وملابسات الوفاة، حيث فتح رجال الدرك الملكي تحقيقا في الموضوع، في الوقت الذي أمر الوكيل العام للملك لدى جنايات مراكش، بنقل الجثة الى مستودع لاجراء تشربح والتأكد من الاسباب الحقيقية للوفاة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *