الرئيسية » حوادث » النفقة تقود مستشارا إلى السجن بشيشاوة

النفقة تقود مستشارا إلى السجن بشيشاوة

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية ببلدية امنتانوت،بإقليم شيشاوة، يوم الاثنين 6 ماي الجاري، مستشارا بالجماعة القروية لمزوضية، بشهرين ونصف حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 500 درهم، بعد متابعته في حالة اعتقال، طبقا لملتمسات النيابة العامة وفصول المتابعة، من أجل عدم أداء النفقة.

وتعود فصول النازلة، حينما أوقفت عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بشيشاوة، يوم الخميس 25 أبريل الماضي، العضو بالمجلس الجماعي للمزوضية، و الذي ظل يشكل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني ، من أجل عدم أداء النفقة.

وأفادت مصادر ” مراكش اليوم ” أن الموقوف المنتمي إلى أحد أحزاب الأغلبية الحكومية، صدرت في حقه برقية بحث وطنية منذ شهور من طرف عناصر الدرك الملكي بشيشاوة، من أجل عدم أداء مبلغ النفقة لفائدة طليقته والذي يفوق قدرها 16 ألف درهم.

و أوضحت المصادر ذاتها، أن إيقاف المبحوث عنه، تم بمركز جماعة المزوضية، قبل اقتياده إلى مركز الدرك الملكي بشيشاوة، وبعد الإستماع إليه في محضر قانوني، تم وضعه رهن الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة لدى المحكمة الإبتدائية بإيمنتانوت، إلى حين عرضه على أمام أنظار العدالة، لمحاكمته من أجل المنسوب إليه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *