الرئيسية » تربية و التعليم » إدانة و استنكار الهجوم على الأساتذة المحتجين

إدانة و استنكار الهجوم على الأساتذة المحتجين

أدانت الجامعة الوطنية للتعليم التدخل الهمجي ضد الأساتذة المحتجين ، مطالبة بالاستجابة الفورية لمطالبهم العادلة والمشروعة.
وسجل بيان المكتب التنفيذي للجامعة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل استمرار الحكومة في تبني المقاربة القمعية تجاه الحركات الاحتجاجية المطالبة، بالانصاف وبتسوية ملفاتها العالقة، والمطالبة أيضا بأن تلتزم الحكومة بتعهداتها السابقة تجاه الأساتذة حاملي الشهادات و الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد و الأساتذة المقصيين من خارج السلم و المتصرفين التربويين، واساتذة الزنزانة 10.
وعبر  البيان عن إدانته للقمع الممنهج المسلط على احتجاجات الأساتذة حاملي الشهادات السلمية والحضارية المطالبة بإخراج المرسوم المنصف للفئة.
والتضامن المطلق ولامشروط مع الأساتذة حاملي الشهادات ومع نضالاتهم حتى انتزاع حقهم في الترقية وتغيير الاطار.
مع تجديد دعوته للحكومة بالالتزام بتعهداتها السابقة مع الفرقاء الاجتماعيين واخراج المراسيم وتنزيلها على أرض الواقع بدل التسويف والمماطلة .
و دعمه لنضالات الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد من أجل الإدماج في أسالك الوظيفة العمومية.
وطالب البيان بإنصاف الأساتذة المقصيين من خارج السلم، ومعهم كل المتصرفين التربويين. وكذا أساتذة التربية غير النظامية سابقا.

داعيا إلى فتح الحوار القطاعي للنظر في كل الملفات العالقة وعددها 22 ملفا ضمانا لرفع الحيف عن كل الفئات المتضررة. ومن أجل المساهمة في رد الاعتبار للمدرسة
العمومية..
يهيب بكل المناضلين والمناضالت إلى الالتفاف حول نقابتهم الجامعة الوطنية للتعليم الاطار الوحدوي والمستقل من أجل رص الصفوف وانتزاع المكاسب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *