الرئيسية » حوادث » عرقلة عملية العبور بالكركرات من طرف المرتزقة

عرقلة عملية العبور بالكركرات من طرف المرتزقة

تحاول جبهة البوليساريو الانفصالية التشويش على الوضع، بعرقلة العبور عبر معبر الكركرات الحدودي، الرابط مع موريتانيا.

حيث  ضع العديد  من الانفصاليين بالقرب من معبر الكركارات، إطارات على الطريق، لمحاولة اعتراض الشاحنات المتوجهة إلى المعبر، ومنعها.

وأرسلت بعثة المينورسو الأممية، أمس الاثنين، ثلاثة من عناصرها إلى عين المكان، للوقوف على حجم العرقلة، وفهم أسبابها من العناصر، التي تحاول تجميد الحركة في المعبر.

وكان المرتزقة قد عادوا أخيرا، إلى لعب ورقة الموارد الطبيعية، إذ أصدر مرصد تابع للجبهة موقفا غاضبا من سعي الوكالة المغربية للطاقة المستدامة “مازن” إلى إنشاء ثالث محطة لتوليد الطاقة الشمسية في الأقاليم الجنوبية، على مقربة من مساحات زراعية في مدينة الداخلة.

وكانت الوكالة المغربية للطاقة المستدامة قد نشرت بعض التفاصيل حول مشروع محطة الطاقة الشمسية، وحددت موقعها في منطقة العركوب، قرب مدينة الداخلة، حيث من المنتظر أن تشكل المحطة، حسب مصادر إعلامية، الوحدة الثالثة في الإقليم، بعد مشروعي “نور العيون”، و”نور بوجدور”.

يذكر أن الجبهة الانفصالية، بعدما خسرت رهان عرقلة اتفاق الصيد البحري بين المغرب، والاتحاد الأوربي، الذي دخل حيز التنفيذ، وخسرت ورقة الضغط بحقوق الإنسان، عادت إلى محاولة الضغط بلعب ورقة الموارد الطبيعية، بالتشويش على عمليات تصدير الفوسفاط المغربي، إذ فشلت، من قبل، في عرقلة شحنة منه، كانت متوجهة إلى نيوزيلاندا، كما حاولت إحباط عمل الشركة الصينية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *