الرئيسية » دولي » تشجيع الرجاء واجب وطني

تشجيع الرجاء واجب وطني

مهما اختلفت الانتماءات و مهما تعددت الميولات و مهما اشتد اعتزازنا و فخرنا بناد معين، فالضرورة الوطنية و الانتصار لبني جلدتنا و بلدنا يحتم علينا تشجيع الخضر في مواجهتهم للخصم العنيد و القوي الترجي التونسي.

قد ألقى هنا معارضة من الوداديين بالاخص و قد أتعرض للسب و القذف من طرف بعض المتعصبين و لكن لابأس فاحترام النسور قناعة شخصية و إحساس فردي أردت ان أدلي به و لما لا تعميمه على باقي المتابعين و المهتمين بأمر كرتنا المغربية.
الرياضة خلقت لنشر مبادئ المحبة والاخوة و الاحترام و زرع الصفات الجميلة و المزايا الحسنة بين مكونات الشعب المغربي و نحن محظوظين بتواجد فريقين عريقين عزيزين على كل المغاربة، فنجد لاعبين و مدربين و مسيرين في مدن متعددة و في فرق كثيرة بالمغرب و رغم ذلك فلهم انتماء احمر او أخضر، ونجد أيضا ملك البلاد يعشق الاثنين معا و قد احتفل فيما مضى بانجازاتهما التاريخية .

الوداد و الرجاء فريقان عريقان يستحقان الاحترام و التشجيع من كل المغاربة قاطبة في داخل البلاد و في خارجها، لهذا لا داعي لنشر الاحقاد و زرع الغل في العالم الازرق و ما وازاه و تعميم الاكاديب و وتضليل الشباب لتغذية و تأجيج الصراع الازلي بينهم.

ففي الاخير الفريقان يمثلان المغاربة و ينتميان لنفس المدينة و يتقاسمان نفس العادات و التقاليد و يشتركان طبعا في اللغة و في الدين، ويمتلكان أكبر و أحسن اللاعبين عبر التاريخ طعموا بهم المنتخب الوطني و زودوا بهم النوادي الاوروبية بأفضل العناصر قديما و حديثا.

أدعو كل المغاربة لتشجيع الرجاء البيضاوي من أجل المغرب و من أجل الرياضة.

نور الدين عقاني/ برشيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *