حجز دقيق فاسد ببلدية أمزميز

أفاد مصدر مطلع ، أن عناصر السلطة المحلية بأمزميز مرفوقة بمصالح حفظ السلامة الصحية و الغذائية بالحوز، حجزت مساء الإثنين 26 شتنبر الجاري، كمية كبيرة من الدقيق المدعم الفاسد الموجه للاستهلاك، تتجاوز 300 كيسا من فئة 50 كيلوغرام، بأحد المحلات بحي دراع السوق بأمزميز.

وأوضح المصدر ذاته ، أن جودة الدقيق المدعم الذي يتم توزيعه على مستوى بلدية أمزميز، خلفت خلال اليومين الماضيين، حالة من الإستياء و التذمر بين الساكنة المحلية، إضافة إلى المجلس الجماعي لأمزميز الذي تفاعل مع شكايات السكان و نقلها إلى السلطات ممثلة في باشا باشوية أمزميز.

واضاف المصدر نفسه، أن باشا بلدية أمزميز، و بعد توصله، عن طريق رئيس و أعضاء المكتب المسير للمجلس الجماعي، بملخص حول الشكايات التي تقدمت بها الساكنة حول جودة الدقيق المدعم الذي يقتنونه بثمن مائة درهم، قرر توقيف توزيع الدقيق، مؤقتا، إلى حين بحث جودته و ظروف تخزينه، حماية لصحة و سلامة المستهلكين.

غير أن الاختبارات التي خضعت إليها عينات من الدقيق المحجوز، أكدت فساد جودته، ما استدعى إتلافه، تحت إشراف لجنة مختلطة، و فتح تحقيق مع صاحب المحل الموزع لهذا المنتوج الفاسد.

 

 

المزيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button