الرئيسية » سلايدر » الحاق 65 اطارا للطفولة والشباب بقطاع الرياضة بوزارة بنموسى

الحاق 65 اطارا للطفولة والشباب بقطاع الرياضة بوزارة بنموسى

فضيحة: الحاق 65 إطارا للطفولة والشباب،بقطاع الرياضة بوزارة بنموسى ،بشكل تعسفي، وممثلو الأمة بالبرلمان، يدخلون على الخط.

في سابقة غريبة،تمخضت عن الهندسة الجديدة لحكومة عزيز اخنوش، وجه أعضاء التنسيقية الوطنية لأطر الشباب الذين ألحقوا تعسفيا بوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة،والبالغ عددهم 65اطارا، رسالة الى وزير التربية الوطنية و التعليم الاولي و الرياضة، جاء فيها : ” يشرفنا أن نتقدم إلى جنابكم بهذا الملتمس الجماعي قصد البث و معالجة الملتمسات الفردية التي يبلغ عددها 13 ملتمسا بشأن إعادة النقل إلى قطاع ورياض الأطفال الشباب على غرار الأطر العاملة بالمراكز السيوسيورياضية للقرب صنف ( أ – ب – ج ).
هذا ونحيطكم علما أننا أطر ذات تخصصات بعيدة كل البعد عن المجال الرياضي ، والذي لا يتلاءم مع تكويننا الأكاديمي و اهتماماتنا المهنية ، وعليه يستعصي علينا تقديم قيمة مضافة أو المساهمة في الارتقاء بمجال الرياضة و بالتالي ضياع الجودة و الفعالية في العمل و التدبير العمومي . نشير أيضا ، إلى وجود تداعيات أفرزتها عملية النقل التلقائي للموظفين في إطار فصل قطاع الرياضة عن قطاع الشباب ، أثرت سلبيا على الرضى الوظيفي لديهم ، على اعتبار أن مسارهم الوظيفي ( امتحانات الكفاءة المهنية ، تقلد مناصب المسؤولية ) لن يخضع لمبدأ تكافؤ الفرص و تساوي الحظوظ بحيث أن أغلبية الموظفين ذو التخصص الرياضي ذو تكوين وخبرة عالية في مجال عملهم . ختاما ، لا يسعنا إلا أن نقر بأنه لنا كامل الثقة في عملكم الجاد و الدؤوب من أجل الاستجابة لمطالب التنسيقية ، وتيسير عودة أطر الشباب إلى قطاعهم الذي يلائم مجال تكوينهم وتخصصهم” .
ويذكر ان التنسيقية المذكورة سبق لها ان نظمت وقفات احتجاجية أمام كل من وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة ،ووزارة الثقافة والشباب والتواصل،قصداثارة انتباه الوزيرين المعنيين بملفهم المطلبي،وبالتالي انصافهم من الحيف والظلم الذي لحقهم،جراء الحاقهم بقطاع الرياضة خطئا،مع العلم ان تخصصاتهم المهنية في النظام الاساسي لوزارة الشباب،وفي ملفات توظيفاتهم الرسمية،تقر بأنهم مؤطرين بدور الشباب ومراكزحمايةالطفولة،والنوادي النسوية.التابعة اداريا ووظيفيا لوزارة الشباب.
وامام اجواء الاحتقان التي صاحبت احتجاجات هذه الفرات من الاطرالشبابية،اضطر الكاتب العام لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة يوسف بلقاسمي،الى استقبال ممثلين عن التنسيقية الوطنية لاطرالشباب،بمقرالوزارة،بحضور بعض ممثلي النقابات ذات التمثلية،وتفهم الكاتب. العام مشروعية ملفهم المطلبي ،ووعد بايجاد حل عاجل لهذه الإشكالية في ظرف10ايام.قبل ان يتفاجأوا بتسوية وضعية فى قليلة منهم،في حين تم استثناء الأغلبية الساحقة(65اطاراشبابيا)من عملية إعادة الحاقهم بوزارتهم الأصلية.
ويذكران ملف التنسيقية الوطنية لاطرالشباب،تم رفعه إلى قبة البرلمان،عن طريق اسئلة كتابية موجهة إلى كل من شكيب بنموسى،وزيرالتربيةالوطنية والتعليم الأولي والرياضة،ومحمدالمهدي بنسعيد وزيرالثقافة والشباب والتواصل،طريق الفريق الحركي بمجلس النواب،وفريق الاتحاد المغربي للشغل بمجلس المستشارين،للمطالبة بالتعجيل بايجاد حل نهائي الوضعية الإدارية والمهنية الشاذة التي توجد فيها هذه الاطرالشبابية،الملحقة خطئا بوزارة بنموسى.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *