الرئيسية » حوادث » معاناة المناضل السياسي عبد الحفيظ المريخي

معاناة المناضل السياسي عبد الحفيظ المريخي

جاء في تقرير حول تعهد سلطات ولاية مراكش بتسوية الوضعية الادارية والمالية لوزارة الطاقة والمعادن وتمكين من معاش الزمالة طبقا للمقرر التحكيمي النهائي عدد 7357 وطبقا للملف عدد 8466 الصادرين عن هيئة الانصاف والمصالحة، الخاص بالمناضل و المعتقل السياسي عبد الحفيظ لمريخي، ” انه بتاريخ 2022/05/05 وعلى الساعة الثانية عشرة زوالا ، وبينما كنت مستمرا في احتجاجاتي الاسبوعية أمام مقر اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بمراكش فوجئت بمجموعة من المدنيين والعسكريين يمثلون مصالح ولاية مراكش حسب زعمهم وأتوفر على بعض الصور لمجموعة منهم ، حيث أبلغوني ان السيد والي مراكش يتعهد بتسوية وضعيتي الإدارية والمالية بوزارة الطاقة والمعادن طبقا لتوصية هيئة الإنصاف والمصالحة بالملف عدد 8466 والمقرر التحكيمي النهائي عدد 7357 ، كما يتعهد السيد الوالي بتمكيني من معاش الزمالة لكوني مصاب بعجز جسدي دائم % 45 IPPde طبقا للفصول من 25 الى 30 من القانون 71.011 الصادر بتاريخ 1971/12/30 المتعلق بالمعاشات المدنية ، كما أردفت هذه العناصر الولائية المذكورة بأن السيد الوالي يطالبني بإيقاف الإحتجاج لمدة أسبوع ( 7 أيام ) حتى يتمكن من تنفيذ جميع مطالبي ، الشيء الذي جعل عناصر الولاية يقتحمون مقر اللجنة ويفرضون أنفسهم علينا ونحن في لقاء مع مسؤولي اللجنة الجهوية لحقوق الانسان بمراكش دون احترام بل ودون حتى طلب الإذن وطلبوا منا مدهم بالوثائق الخاصة بالملف عدد 8466 وبطاقة التعريف داخل قاعة الاجتماعات وذلك بنفس التاريخ أي في 2022/05/05 على الساعة الثانية بعد الزوال حيث سلكوا معنا طرقا لا تختلف كثيرا عما كان يقع إبان الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *