الرئيسية » رياضة » الباب المسدود بين لقجع خاليلوزيتش

الباب المسدود بين لقجع خاليلوزيتش

أفاد مصدر مطلع، أن جميع المحاولات التي قام بها فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم من أجل فسخ عقد الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش بالتراضي باءت بالفشل.

واوضح المصدر ذاته، ان وحيد اصر على عدم التنازل عن حقوقه المادية، والتي تقدر بأزيد من 4 ملايير سنتيم، وهي قيمة الأجر الذي يفترض أن يتقاضاه إلى غاية نهاية مهامه كمدرب للأسود.

وأضاف المصدر نفسه، أن إصرار وحيد أربك حسابات رئيس الجامعة ، التي  لن يكون بمقدورها دفع الشرط الجزائي، وتحمل تكاليف التعاقد مع مدرب جديد وأفراد طاقمه، وبالتالي فإن هناك حديث عن وساطات تجري حاليا بين لقجع وخاليلوزيتش، في محاولة لتليين موقف الأخير، والتوصل إلى حل وسط، خاصة وأن حبل الود بين الطرفين قد انقطع تماما، وبالتالي يستحيل استمرار المدرب البوسني في عمله خلال الفترة المقبلة.

يمكن القول إن الاستجابة لمطالب الجماهير المغربية الراغبة في إقالة المدرب البوسني قبل المونديال، ليست بالسهولة التي التي يعتقدها البعض، خصوصا بعد تشبث هذا الأخير ببنود العقد الذي يربطه بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، والممتد إلى غاية سنة 2024.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *