الرئيسية » دولي » التعاون بين المغرب والاتحاد الإفريقي لمكافحة الأمراض

التعاون بين المغرب والاتحاد الإفريقي لمكافحة الأمراض

التقى أخيرا هشام نجمي، الكاتب العام لوزارة الصحة،  على هامش الاجتماع المشترك حول القيادة الإفريقية في تمويل الصحة، يوم الجمعة 9 فبراير الجاري بأديس أبابا، بجون نكينجاسونج، المدير العام لمركز الاتحاد الأفريقي لمكافحة الأمراض(CDC Africa).

واستعرض الطرفان برامج التعاون الحالية والآفاق المستقبلية، بحضور السيد مدير معهد باستور المغرب، البروفيسورعبد الرحمان المعروفي، ومستشار وزير الصحة، السيدعز الدين العمارتي.

و تقدم نجمي بالشكر للوكالة الإفريقية للصحة العامة على التعاون وأعرب عن اهتمام المملكة المغربية والتزامها بالتعاون مع الوكالة للقيام بأنشطة تضامنية مع دول القارة التي تواجه التحديات الناجمة عن الأوبئة مثل الحمى الصفراء والكوليرا ومرض فيروس الإيبولا وكذلك الأمراض المعدية الناشئة والجديدة، والتي ما زالت تؤثر على القارة وتشكل تهديدات صحية حقيقية.

وعرض  الكاتب العام الخطوط العريضة لمشروع إصلاح الصحة العامة في المغرب، بما في ذلك إعداد مشروع قانون الصحة العامة ومشروع إنشاء وكالة مغربية للصحة العامة، لتعزيز قدرات منظومة الصحة الوطنية في مجال المراقبة واليقظة الصحيتين ودعم التصدي للأوبئة وحالات الطوارئ للصحة العامة.

ومن جهته، هنأ نكينجاسونج المغرب على التقدم المحرز في مجالالرصد الصحي والوقاية والمراقبة والقضاء على العديد من الأمراض المعدية التي يمكن تجنبها، مشيراً إلى أن المملكة أصبحت الآن نموذجاً يحتذى به في هذا المجال.

وطلب مدير الوكالة الإفريقية للصحة العامة مساهمة المغرب في البرنامج التكويني للأطر الأفارقة في مجال علم الأوبئة الميداني، لا سيما أطر دول أفريقيا الناطقة بالفرنسية، كما دعا إلى التعاون مع مؤسسات الصحة العامة المغربية لبناء شبكة إقليمية للمراقبة المندمجة والمختبرات وشبكة إفريقية لمراقبة مقاومة مضادات الميكروبات.

وعقب هذا الاجتماع، أعرب المدير العام لمركز الاتحاد الإفريقي لمكافحة الأمراض عن دعمه لإنشاء وكالة مغربية للصحة العامة ورغبته في الاستفادة من التجربة والقدرات المغربية في مجال الصحة العامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *