الرئيسية » الرأي » بيان استنكاري للفعاليات المجتمع المدني

بيان استنكاري للفعاليات المجتمع المدني

عقب الموقف الخطير الذي عبرت عنه مجموعة شركة رونو من خلال شريط فييديو ترويجي يمس وحدتنا الوطنية ، نسجل نحن جمعيا المجتمع المدني المغربي استنكارنا و إدانتنا الشديدين ورفضنا المطلق لهذا التوجه العدائي الذي يمس بالسيادة المغربية و الوحدة الوطنية وحوزة التراب الوطني ويروم ضرب الهوية الوطنية المغربية.
ومن خلال هذا التصرف اللاأخلاقي الذي أبانت عنه هذه الشركة و الذي يضرب في صلب جميع المعاهدات و المواثيق الذي تجمع المملكة المغربية و هذه الشركة وعدم احترامها للأعراف الإقتصادية و التجارية العالمية التي تدعو إلى احترام المقدسات الوطنية للبلدان  ندعو السلطات العمومية للمملكة لإعادة النظر في الشراكة التي تجمع بلدنا بها و كما ندعو السيد رئيس الحكومة إلى اتخاذ جميع الأشكال القانونية المشروعة السياسية والدبلوماسية والاقتصادية بكل حزم وصرامة دفاعا عن الوحدة الترابية المغربية والمصالح العليا للوطن.
كما ندعو كل القوى الوطنية وفعاليات الشعب المغربي الى المزيد من التعبئة الشاملة ورص الصفوف في جبهة داخلية قوية لمواجهة كل المحاولات التي تروم المساس بقضية الوحدة الترابية المغربية كقضية اولى ومركزية لدى الشعب المغربي .
وسنتخذ نحن جمعيات المجتمع المدني بجميع ربوع المملكة كافة المبادرات للدفاع عن قضيتنا الوطنية العادلة والمشروعة من مقاطعة لمنتوجات هذه الشركة و تنظيم وقفات احتجاجية أمام مقراتها فقضية الصحراء بالنسبة للمغاربة جميعا هي مسألة سيادة ووحدة وطنية غير قابلة للمساومة، وكل مساس بها هو بمثابة عدوان على المغرب وسيادته ،  المغرب ملكا و شعبا عبر قرون من الزمن لا يرضخ لسياسة لي الدراع لأنه يؤمن بالحوار الديبلوماسي المباشر بعيدا عن المزايدات الفارغة فالمغرب في صحرائه و الصحراء في مغربها والمغرب هو بوابة إفريقيا و المدافع الوفي عن مصالحها المشتركة إيمانا منا بوحدة المصير .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *