الرئيسية » سلايدر » البام على صفيح ساخن بجهة مراكش

البام على صفيح ساخن بجهة مراكش

اجتمع حزب الاصالة والمعاصرة في لقاء تواصلي مع اعضاء الحزب بجهة مراكش اسفي بحضور الامين العام حكيم بنشماس ونائبه اخشيشن مع اعضاء المكتب السياسي والذي عرف بعد كلمة الامين العام ما يناهز 70 تدخلا اغلبها كانت تصب في عجز التنظيم الذي وصفه الاستاذ العبدوني بانه دخل في سبات تنظيمي بعد الاستحقاقات الجماعية والتشريعية الاخيرة  كما طالب الحضور بضرورة تجاوز الصراعات واعادة بناء هياكل الحزب.

هذا وسجل الاجتماع غياب الحبيب بنطالب ورئيسة المجلس الاقليمي و غياب رئيسة المجلس الوطني لتواجدها في مهمة خارج الوطن.
حيث اتهم بنساسي الامين الاقليمي بالحوز ترك مناضلي ومناضلات حزب البام بإقليم الحوز للمجهول.
والذي تعددت ملامحه، خصوصا وان الحزب يعيش صراعا داخليا على المستوى المكتب السياسي تم اسقاطه على التنظيمات الموازية للحزب والقواعد بالمدن والمداشر، خصوصا وأن اجتماع أول  الخميس للمكتب السياسي، الذي طلب العربي المحرشي، رئيس هيئة منتخبي الحزب، عقده بشكل مستعجل شهد أحداثا لا تحمد عقباها.
هذا واضطر بنشماس إلى الانسحاب من الاجتماع عقب انتشار الفوضى وتبادل النعوت  بين الطرفين، ملوحا بتقديم استقالته ان استمرت الأوضاع على ما هي عليه.
ويذكر ان اللقاد التواصل الجهوري، الذي انطلق بقرادة الفاتحة ترحما على شهداء مجزرة مسجد نيوزيلندا، شهد حضورا مكثفا لاعضاء إقليم قلعة السراغنة.
  عبر المشاركون على ضرورة التواصل مع الفروع و الجهات، وعدم نقل خلافات اعضاد المكتب السياسي إعلاميا، في الوقت الذي انتقد بنشماس الاداء الحكومي واصفا اياه بالفشل خصوصا ما يتصل بالمديونية، التي وعد حزب المصباح بتقليصها و رفع نسبة النمو إلى 7٪.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *